جيم رون: المفتاح الرئيسي لمستقبلك الأفضل هو أنت

من بين كل الأشياء التي يمكن أن تؤثر في مستقبلك، نموك كشخص هو الأكثر أهمية. بعبارة أخرى، المفتاح الرئيسي لمستقبلك الأفضل هو أنت. الآن هناك العديد من الأمور التي من شأنها أن تساعدك في مستقبلك، سواء على المستوى الشخصي أو المهني.

إذا كنت تنتمي لشركة قوية، نشيطة وتتقدمية مع وجود قيادة جيدة، هذا من شأنه المساعدة. إذا كانت للشركة منتجات وخدمات جيدة تفتخر بها، هذا أيضا يساعد.  إذا كان هناك برنامج تدريب جيد، ذلك أيضا، من شأنه أن يساعد.

إذا لم تكن هناك عواصف، إذا كانت سيارتك لا تتعطل باستمرار، إذا كان جيرانك لا يضايقونك، إذا لم يكن الطقس شديد البرودة ولا شديد السخونة،… كل هذه الامور هي أيضا من شأنها مساعدة مستقبلك. يمكن أن نستمر في هذه اللائجة، لكن تذكر هذا: الأشياء التي ذكرتها مسبقا، والكثير من الأشياء الأخرى، عند وضعها جنبا إلى جنب فهي لا تلعب سوى دورٍ ثانويٍ في مستقبلك الأفضل، لأن المفتاح الرئيسي لمستقبل أفضل هو أنت. رسخ هذا الأمر جيداً في ذهنك. 

عندما سألت صديقي. “كيف تحصل على دخل يفوق المتوسط؟” أجاب، “بسيط، عليك أن تصبح شخصاً أعلى من المتوسط.  طور نفسك”.

“طور مصافحتك باليد، اجعلها فوق المتوسط. الكثير من الناس يريدون أن يصبحوا ناجحين، ولا يعملون حتى على تحسين مصافحتهم. كما تبدوا هذه البداية سهلة، لكنهم يتركونها تفلت منهم. إنهم لا  يفهمون” كما يقول. طور ابتسامة فوق المتوسط. طور حماساً فوق المتوسط. طور تَفَانٍ فوق المتوسط. طور اهتماما بالآخرين أعلى من المتوسط. لتحصل على اكثر، أَصْبِحْ أنت أكثر.

أعْمًلْ بجهد على تطوير نفسك أكثر من الجهد الذي تقوم به في عملك.

من الغريب أن، أن شخصين مختلفين في نفس الشركة، واحد منهما يحصل على 100 دولار أو حتى 1000 دولار أكثر من الآخر في الشهر. فما هو الفرق الذي يمكن أن يكون؟ إذا كانت المنتجات هي نفسها، وإذا كان التدريب هو نفسه، وإذا كان لديهما نفس التكوين ونفس الأدوات ونفس المعلم، ونفس نظام المكافآت، وإذا كانا قد حضرا نفس الاجتماعات… لماذا يكسب شخص أكثر من الآخر؟ تذكر أن الفرق هو شخصي، في الداخل وليس في الخارج. 

قال أحدهم ذات مرة: “إن السحر ليس في المنتجات. السحر غير موجود في الأدب. السحر ليس في الفيلم …. السحر الذي يجعل الأمور أفضل هو في داخلك، والنمو كشخص يجعل هذا السحر يعمل لصالحك “.

شارك الموضوع

مناقشات

تعليقات